آخر أخبار صحيفة زجول الإلكترونية

السبت، 19 مارس، 2016

استشهاد عبد الله العجلوني عملية طعن وسط مدينة الخليل

عبد الله محمد عايد فضل العجلوني

استشهد شاب فلسطيني، وأصيب جندي إسرائيلي، صباح اليوم السبت، في عملية طعن وسط مدينة الخليل (جنوب القدس المحتلة).

وأعلنت وزارة الصحة التابعة للسلطة الفلسطينية، استشهاد مواطن برصاص قوات الاحتلال قرب المسجد الإبراهيمي بعد منع طواقم الإسعاف من الوصول للمكان.

وأكدت مصادر محلية أن الشهيد هو عبد الله محمد عايد فضل العجلوني (18 عاما)،  من مدينة الخليل وهو طالب بجامعة "البوليتكنك"، وتم استدعاء والده لمراجعة مخابرات الاحتلال للتعرف على نجله.

وذكرت مصادر اعلامية عبرية، أن شاباً فلسطينياً استشهد في حين أصيب جندي اسرائيلي بجراح، بعد قيام الشاب بطعنه قرب حاجز "أبو الريش" العسكري، المؤدي إلى المسجد الإبراهيمي وسط الخليل.

واغلق جيش الاحتلال الاسرائيلي مدخل الخليل الشمالي (جسر حلحول) والمدخل الجنوبي (سدة الفحص) فيما نصب حاجز في منطقة "الكسارة" بالمنطقة الجنوبية بالخليل، ومنعت المواطنين من الدخول  والخروج.

وباستشهاد الشاب عبد الله محمد عايد العجلوني، يرتفع عدد الشهداء منذ تشرين أول/أكتوبر إلى 207 شهداء بينهم 126 أعدموا على خلفية تنفيذ عمليات طعن أو دهس أو اشتباه بذلك، فيما يرتفع عدد شهداء محافظة الخليل إلى 59 شهيدا.

يضاف إلى هذه الإحصائية الشهيد كامل حسن من السودان الذي أعدمه الاحتلال في عسقلان الشهر الماضي، و15 شهيدا قضوا في أنفاق للمقاومة في قطاع غزة خلال الفترة ذاتها.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق