آخر أخبار صحيفة زجول الإلكترونية

الاثنين، 14 مارس، 2016

البشير: طردنا الإيرانيين بعد أن تأكدنا من معلومات وفرتها لنا السعودية .. وبشار الأسد سوف يُقتل



أكد الرئيس السوداني عمر حسن أحمد البشير، أن السودان يقدم أمن المملكة على أمنه؛ لأنه أمن الحرمين الشريفين، واصفا  علاقته بخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بأنها ودية وأخوية وحميمية وممتازة جدا.

ووصف البشير تمرين رعد الشمال ـ الذي حضر مناوراته الختامية وعرضه العسكري في حفر الباطن ـ بأنه عمل جبَّار. وأضاف أن تجمع جيوش الدول الـ20 المشاركة في التمرين يمثل المرة الأولى التي تم فيها تجاوز المكوِّن العربي إلى الإسلامي؛ وهو عمل احترافي كبير.

وكشف البشير عن أن بلاده أعادت مجموعات متطرفة سعودية إلى سلطات الرياض. وقال إن علاقته بالولايات المتحدة لم تتحسن، وإنه لا يعترف بالمحكمة الجنائية الدولية التي تلاحقه بتهمة الإبادة الجماعية.

وأوضح في حوار مع صحيفة “عكاظ”، أن إيران لديها مشروع توسعي كبير، وقال “لم نكن نعرف ذلك، والسعودية لم تكن راضية عن الوجود الإيراني في السودان، واكتشفنا صحة هذا الكلام عن سلوكيات إيران ونياتها فطردناهم من بلادنا”.

في الشأن السوري، رأى البشير أن بشار الأسد لن يرحل بغير القوة؛ لأنه رئيس طائفة أقلية، مرجحا أن بشار سيظل يقاتل إلى أن يقتل.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق