آخر أخبار صحيفة زجول الإلكترونية

الثلاثاء، 15 مارس، 2016

البنتاجون يؤكد مجدداً مقتل القيادي عمر الشيشاني في تنظيم داعش



أكدت وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاجون" مقتل عمر الشيشاني القيادي في تنظيم داعش.

وقال ناطق باسم وزارة الدفاع الأمريكية - في تصريح خاص لراديو هيئة الإذاعة البريطانية (بى بى سى) - إنه بموجب التقييمات الأخيرة فإن "الشيشاني قد مات".

وأوضح مسؤولون عسكريون أن الشيشاني توفى جراء الجروح التي أصيب بها في غارة جوية أمريكية جرت مؤخرا شمال شرقي سوريا.

وكانت تقارير سابقة ذكرت أن الشيشاني وهو جورجي اسمه الأصلي تارخان باتيراشفيلي، قد يكون نجا من الغارة التي استهدفت الرتل الذي كان يتنقل فيه.

وقتل عدد من حرسه في الغارة نفسها التي وقعت في الرابع من شهر مارس الجاري، قرب بلدة الشدادي السورية الشمالية الشرقية.

وذكرت تقارير أن الشيشاني كان قد أرسل إلى الشدادي لتعزيز قوات التنظيم المتشدد فيها.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان المعارض ذكر يوم الأحد الماضي أن الشيشاني "ميت سريريا" منذ عدة أيام.

يذكر أن الولايات المتحدة قد عرضت مكافأة تبلغ 5 ملايين دولار لمن يقبض على الشيشاني.
وقال الأمريكيون إنه تبوأ مناصب عسكرية رفيعة في تنظيم "داعش" منها منصب "وزير الحرب".

وكان رامي عبدالرحمن مدير المرصد ومقره بريطانيا، نقل الاسبوع الماضي عن مصادر قولها إن الشيشاني أصيب بجروح بالغة ونقل إلى مستشفى في محافظة الرقة حيث عالجه "طبيب جهادي ذو أصول أوروبية".

وقال مسؤولون أمريكيون إنهم يعتقدون أنه كان قد أوفد إلى منطقة الشدادي لتعزيز دفاعات مسلحي التنظيم بعد أن تعرضوا لسلسلة من الهزائم.

وكانت الشدادي قد سقطت الشهر الماضي بأيدي الائتلاف العربي السوري الذي يضم مجموعات معارضة عربية متحالفة مع وحدات حماية الشعب الكردية لمحاربة "تنظيم داعش".

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق