آخر أخبار صحيفة زجول الإلكترونية

الأحد، 20 مارس، 2016

#السعودية : وزارة العمل تتجه إلى ربط الاستقدام بالتوطين أو توظيف مقيم #عاطل



قالت مصادر، أن وزارة العمل ستطلق نهاية شهر آذار (مارس) الجاري، ربط استقدام العمالة لدى المنشآت عبر البوابة الوطنية للوزارة "طاقات"، بدلا من الموقع الإلكتروني الذي كان يتم من خلاله استقدام العمالة العامة للمنشآت.

وحسب المصادر، فإن صاحب العمل سيكون ملزما بالتقيد بثلاثة خيارات تراتبية، حيث تشمل توطين المهنة التي يرغب شغلها في منشآته من خلال السيرة الذاتية وقوائم الشباب السعوديين الموجودين في البوابة، أو توظيف مقيم في المملكة يبحث عن عمل.

وأشارت المصادر إلى أن الخيار الثالث لصاحب العمل، هو استقدام عمالة لتغطية طلب صاحب المنشآت، بشرط عدم توافر من يشغل هذه الوظائف من المواطنين أو المقيمين في السعودية.

وأكدت المصادر أن ربط استقدام العمالة لدى المنشآت عبر البوابة الوطنية الذي سيبدأ العمل بها بعد عشرة أيام (31 مارس)، ستسهم في توحيد إجراءات طلبات الحصول على العمل، وطلبات الحصول على الموظفين، إضافة إلى عرض الشواغر بشكل مباشر ودقيق.

وستوفر البوابة الوطنية الدعم للباحثين عن العمل، ولأصحاب الأعمال والمراكز التدريبية، وزيادة الفرص للباحثين عن العمل، ومساعدتهم لتحقيق المهام المطلوبة لسوق العمل.

وتتركز خدمات قنوات "طاقات" على الربط الوظيفي بين الباحثين عن عمل وبين الجهات الموظفة من القطاع الخاص، حيث يتم عرض الفرص الوظيفية المتوافرة للباحثين عن العمل من خلال عدة قنوات مثل موقع التوظيف الإلكتروني ومعرض طاقات للتوظيف الإلكتروني ومكاتب طاقات للتوظيف ومراكز طاقات تأهيل وتوظيف، التي تقدم برامج تأهيل تتناسب مع احتياجات سوق العمل.

ومراكز طاقات للتوظيف، هي مراكز حديثة متخصصة في مجال تنمية الموارد البشرية تدار من قبل (هدف) بالتعاون مع بيوت خبرة دولية، وتقوم هذه المراكز بتقديم خدمات دعم التوظيف إلى الباحثين عن العمل، إضافة إلى تقديم عديد من البرامج التأهيلية وخدمات الإرشاد المهني.

فيما يهدف موقع "طاقات" للتوظيف الإلكتروني إلى خدمة كل من الباحثين عن عمل والجهات الموظفة في القطاع الخاص لتحقيق أهدافهم بأعلى كفاءة وأقل مجهود، حيث يسهم الموقع في تسهيل التوظيف من خلال عملية المواءمة الوظيفية بين الوظائف الشاغرة في القطاع الخاص والباحثين عن عمل.

ويسعى الصندوق إلى تنمية القوى العاملة الوطنية ورفع قدرتها التنافسية عبر دعم برامج تدريب وتأهيل وتوظيف متخصصة ومتميزة تلبي احتياجات المستفيدين، من خلال كوادر بشرية مؤهلة ونظم معلومات متطورة ومنهجية معرفية وبحثية متكاملة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق