آخر أخبار صحيفة زجول الإلكترونية

السبت، 4 يونيو، 2016

بريطانيا تحشد شركاتها للمشاركة في مشاريع الإسكان السعودية


تتجه الحكومة البريطانية إلى حشد جميع شركاتها المتخصصة والعاملة في مجال البناء والتشييد وتجهيز الوحدات السكنية خاصة، لاستثمار فرصة المشاركة في المشاريع السكنية الكبيرة التي تطرحها المملكة ممثلة في وزارة الإسكان، وما تتضمنه خطة "رؤية 2030" في هذا الجانب، وذلك من خلال تقديم كافة التسهيلات التي تتيح لهذه الشركات بدء مشاريعها في المملكة.

وأكد لـ "الاقتصادية" سايمون كوليس السفير البريطاني لدى السعودية، أن السفارة البريطانية مستعدة لتقديم التسهيلات اللازمة لبرنامج زيارات الشركات المعنية وكذلك الأطراف السعودية، بين المملكة وبريطانيا للمساعدة في المشروع، والتعرف على فرص الشركات في هذا المجال بما في ذلك المخططات الرئيسية والتصميم والدعم الفني الآخر المطلوب.

كما أبدى ترحيب حكومة بلاده بصدور موافقة مجلس الوزراء السعودي باختيار شركات من دول متعددة من بينها بريطانيا، ومنح صلاحية لوزير الإسكان ونائبه بالتفاوض مع شركات صينية وبريطانية وفرنسية وماليزية وتركية ومصرية، للمشاركة في بناء وحدات سكنية على مستوى السعودية للمشاركة في تنفيذ المشاريع الإسكانية المخطط لتنفيذها على مستوى السعوية، إلا أنه لم يحدد أسماء شركات بعينها من بلاده يمكنها المشاركة.


وأشار السفير البريطاني إلى أن هذا التحرك يأتي في إطار التعاون الاقتصادي بين البلدين الذي يمتد إلى فترة طويلة، مشيرا إلى أن هناك آلافا من الشركات البريطانية التي تعمل في السعودية في نشاطات مختلفة مثل: التعليم، البتروكيماويات، المقاولات، المياه، الأدوية، النقل، الصحة، التأمين، الاستشارات بجميع أنواعها، المصارف، والبنية التحتية. وعلمت "الاقتصادية" من مصادرها، أن وزارة الإسكان أجرت خلال الفترة الماضية اتصالات مع عديد من سفارات الدول التي تم ترشيحها للمساعدة في المشاريع المستقبلية، وكان من بينها كوريا الجنوبية وبريطانيا ومسؤولون في السفارة الصينية.

وعلى الصعيد نفسه، أظهرت أحدث إحصائية لهيئة التجارة والاستثمار التابعة لوزارة التجارة البريطانية حصلت "الاقتصادية" عليها، وجود أكثر من 200 مشروع مشترك بين البلدين بقيمة 17.5 مليار دولار، مشيرة الإحصائية إلى أن الصادرات البريطانية التي تشمل السلع والخدمات خلال عام 2015 بلغت نحو 8.5 مليار جنيه استرليني.

وفي سياق ذي صلة، قالت صحيفة الجارديان البريطانية الصادرة أمس في لندن، "إن هناك تحركات لمجموعة شركات بريطانية متخصصة في مجال بناء الوحدات السكنية، للتفاوض مع عدد من الدول الخليجية ومن بينها السعودية لتشييد وحدات سكنية"، إلا أن الصحيفة أيضا لم تحدد أو تشِر إلى أسماء شركات بعينها. وأشارت "الجارديان" إلى حديث فيليب هاموند وزير الخارجية البريطاني خلال زيارته الأسبوع الماضي إلى السعودية الذي ينصب في هذا الاتجاه، بقوله "إن حكومة بلاده تدعم برنامج التحول الاقتصادي في السعودية، خاصة مع تحرك بلاده مع الشركاء السعوديين من أجل تحويل "رؤيتها 2030" إلى واقع ملموس، علاوة على العلاقات القوية بين بريطانيا والسعودية ودول الخليج".

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق