آخر أخبار صحيفة زجول الإلكترونية

الأربعاء، 31 أغسطس، 2016

«هدف» تطلق برامج تدريب وتوظيف بقطاع #الاتصالات في 7 مدن


قدم الفرع المتنقل لصندوق تنمية الموارد البشرية (هدف) برامج تدريب وتوظيف في قطاع الاتصالات في سبع مدن خلال الشهرين الماضيين من جولته ومشاركته في الفعاليات والمناسبات التي احتضنتها هذه المدن.

وشهدت مدن جيزان، الخرج، شقراء، الباحة، أبها، مكة المكرمة، والطائف، توقيع عدد من الاتفاقيات لدعم ملاك المنشآت الصغيرة والمتوسطة في القطاع، بالإضافة إلى الحاق عدد من الباحثين والباحثات عن عمل في هذه المدن بدورات تدريبية متخصصة في النشاط، تمهيدا لدخول السوق والاستثمار فيه.

وأسهم الفرع المتنقل لـ«هدف» في توظيف عدد من الباحثين عن عمل من الجنسين في قطاع الاتصالات وذلك في مهن متعددة يأتي من بينها خدمة العملاء وكذلك البيع والصيانة، بعد أن تخرجوا من البرامج التدريبية التي نفذها الصندوق بالتعاون والشراكة مع الجهات التدريبية المعتمدة.

وعلى صعيد البرامج التدريبية التي نفذها الصندوق عبر قنواته المختلفة، فقد تمكن «هدف» من تأهيل وتدريب نحو 46 ألف سعودي وسعودية للعمل في القطاع تنفيذا للقرار الوزاري القاضي بقصر العمل في قطاع الاتصالات وملحقاته على السعوديين والسعوديات.

وتنفذ الدورات التدريبية المرتبطة بالتوظيف، وفقا للاحتياجات الوظيفية لأصحاب الأعمال والمنشآت، ومساعدتها في الاستفادة من سواعد وطنية مدربة ومدعومة التدريب والتوظيف، واختيار ما يناسب احتياجها الوظيفي من الباحثين عن عمل، وكذلك متابعة التزام المتدربين خلال فترة التدريب بما يحافظ على مصالحها.

ويتحمل صندوق تنمية الموارد البشرية (هدف) تكاليف التدريب، بالإضافة إلى دعم مكافآت المتدربين خلال فترتي التدريب النظري والعملي، ودعم الفترة اللاحقة للتوظيف.

وتنوعت مسارات الدعم التي قدمها الصندوق للشباب والشابات الراغبين في العمل والاستثمار في قطاع الاتصالات، بالإضافة إلى التدريب الالكتروني من خلال برنامج «دروب» الذي يعتبر أحد مبادرات «هدف»، حيث يتحمل تكاليف تدريبهم وأيضا 50% من رواتبهم عند التحاقهم بالعمل بما لا يزيد على ألفي ريال شهريا لمدة سنتين.

ويقدم الصندوق دعما ماليا لرواد الأعمال من خلال دعم تأهيل الرياديين بالتعاون مع معهد ريادة الوطني، ويدعم الراغبين في الاستثمار بقطاع الاتصالات من الجنسين من خلال دعم ملاك المنشآت الصغيرة، ويصل الدعم إلى 3 آلاف ريال شهريا لمدة سنتين، لتمكينهم من تشغيل منشآتهم الصغيرة ودعم خططهم في إدارة تلك المنشآت، وذلك عبر برنامج دعم ملاك المنشآت الصغيرة.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق