وزير التعليم يحسم جدل «ساعة النشاط» بالدليل التنظيمي


وزير التعليم يحسم جدل «ساعة النشاط» بالدليل التنظيمي
عكاظ محليات  /  عبدالله غرمان (جدة) al3mri90@

حسم وزير التعليم الدكتور أحمد العيسى أمس (الأحد)، الجدل حول كل ما يتعلق بساعة النشاط الإضافية، بعد نشره الدليل التنظيمي لها، عبر حسابه على «تويتر».

وأكد الدليل أن تهيئة المقرات اللازمة لتنفيذ النشاط من مسؤولية المدرسة، موضحا أنها ليست مرتبطة بمرفق دراسي محدد، وإنما شملت الصف الدراسي، والملاعب، والساحات المناسبة، والصالات الرياضية، والقاعات، والمختبرات، وقاعة التدريب، ومعامل الحاسب، والمسرح، والمكتبة، ومرافق أخرى داخل المدرسة.

وأوضح الدليل أهداف حصة النشاط، وهي؛ بناء الشخصية، وتنمية القيم، والاهتمام بميول الطلبة، وتعزيز دور ‏المقرر الدراسي، والتواصل مع الأسرة والمجتمع، وتفعيل المناسبات الوطنية واستثمارها ‏في خدمة العملية التعليمية، وصقل مواهب الطلبة المتميزين. ‏ وبيّن الدليل أن تنفيذ حصة النشاط يجب أن يكون أثناء اليوم الدراسي، وليس في أوله أو آخره، محددا مجالات النشاط خلال الحصة، وفق مكونات الشخصية، مع توضيح آلية بناء الخطة العامة للنشاط، وتحديد ضوابطه، وتنظيم تنفيذ حصته في المدرسة. وحدّد مكونات الشخصية بأنها تشمل الجانب القيمي، والمعرفي، والحركي، والوجداني، والاجتماعي، في حين تشمل برامج النشاط الثقافة، والفنون، والرياضة، والصحة، والعلوم، والأسرة والمجتمع، والتربية الكشفية، والمهارات والأعمال. وبين أن هناك مشاريع ذات أولوية على المستوى الوطني كالاحتفال باليوم الوطني، والمحلي بعمل خطة نشاط على مستوى الإدارة، والمدرسي كتلبية احتياجات الطلبة، معرّفاً بمصادر تخطيط وبناء برامج النشاط وعناصرها الأساسية، وخطوات التنفيذ ومسؤوليته والنواتج المتوقعة، مع إعطاء مثال لكل بند منها.




Original Article: http://www.okaz.com.sa/article/1578943?rss=1

ليست هناك تعليقات